الارشيف / أهم الأخبار

بعد وفاة أحمد رمزي.. ابنته فتحت (موبايل) والدها فاكتشفت سره الذي أخفاه عن الجميع صادم ماقرأت

شكرا لاهتمامكم بخبر عن بعد وفاة أحمد رمزي.. ابنته فتحت (موبايل) والدها فاكتشفت سره الذي أخفاه عن الجميع صادم ماقرأت على موقع الخليج الان

عدن - ياسمين فواز - كشفت باكينام، الابنة الكبرى لرمزي إنها بعد وفاته فتحت الموبايل الخاص بأبيها، فلم تجد عليه إلا أرقام فاتن حمامة، وعمر الشريف وهشام سليم وأحمد السقا، وهذا ما يدل على ان الفنان الكبير كانت لا تجمعه علاقة صداقة قوية الا بهؤلاء النجوم.

 

العلاقة بين أحمد رمزي وعمر الشريف كانت درامية للغاية، بدأ التعارف بينهما منذ المرحلة الثانوية، واستمرت لمدة 60 عاماً، وكان عمر الشريف صاحب الفضل في تحويل حلم رمزي بالتمثيل إلى حقيقة.ففي أحد الأيام كانا معاً يلعبان البلياردو بنادي القاهرة وكان عمر الشريف وقتها قد بدأ مشواره الفني، وأثناء تواجدهما دخل المخرج حلمى حليم للاتفاق مع الشريف على بطولة فيلم “أيامنا الحلوة”، وما أن شوف دلوقتي رمزى حتى وجد فيه صفات الشاب الذي يصلح للعديد من الأدوار السينمائية، ولم يفكر المخرج الكبير وقتها كثيراً، فأسند له دور فى الفيلم مع صديقه عمر الشريف

وقد وصف عمر هذه الصداقة قائلاً: “رمزي كان بجواري طول الوقت، كنا أصدقاء متفاهمين بشكل رائع، وفي غير مواعيد التصوير كان رمزي يأتي إلى بيتنا، ويظل معي أنا وفاتن أو نخرج للسهر في أي مكان”.

 

 

وبالنسبة لعلاقته بأحمد السقاء فقد كان الأخير اربطه علاقة قوية مع رمزي حيث يعتبر الوحيد الذي حضر مراسيم دفن أحمد رمزي ودفنه بيده ونفذ وصيته.وقدّم رمزى خلال مشواره الفنى 113 عملًا فنياً، يميز معظمها أدوار الشاب الوسيم خفيف الظل، وفي عام 1975 قدّم فيلميّ “جنون الشباب”، و”الحب تحت المطر”، ثم قرر الابتعاد عدة سنوات حتى عاد مرة أخرى من خلال فيلم “حكاية‏ ‏وراء‏ ‏كل‏ ‏باب”، ثم غاب مجددًا، وعاد إلى السينما عام 1995 من خلال فيلم “قط الصحراء”، وشارك عام 2000 فى فيلم “الوردة الحمراء” ومسلسل “وجه القمر”، وكان آخر أعماله هو مسلسل “حنان وحنين” عام 2007 مع صديق عمره الفنان عمر الشريف، ليختفي من جديد حتى وفاته الدرامية

Advertisements
Advertisements