منوعات

الأقوى منذ 25 عاما.. تايوان تعلن أول حصيلة لضحايا الزلزال العنيف |فيديو

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

كتابة سعد ابراهيم - ضرب زلزال بقوة 7.2 درجة تايوان اليوم الأربعاء، وهو أقوى زلزال يضرب الجزيرة منذ 25 عاما على الأقل، مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة المئات وإصدار تحذير من تسونامي لجنوب اليابان والفلبين، لكنه تم رفعه لاحقا.

وبحسب رويترز، قالت حكومة تايوان إن أربعة أشخاص لقوا حتفهم في إقليم هوالين الشرقي الجبلي ذي الكثافة السكانية المنخفضة، بالقرب من مركز الزلزال، كما أصيب 711 شخصًا.

وقال رجال الإطفاء إن 77 شخصا ما زالوا محاصرين، بعضهم في مبان منهارة في هوالين.

وبثت محطات التلفزيون التايوانية لقطات للمباني في هوالين، حيث وقع الزلزال حوالي الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي، بينما كان الناس متوجهين إلى العمل والمدرسة.

ووقع الزلزال قبالة الساحل الشرقي مباشرة، على عمق 15.5 كيلومترا، وفقا لإدارة الأرصاد الجوية المركزية في تايوان.

وقال العامل بمستشفى تايبيه البالغ من العمر 60 عاماً “لقد كان الأمر قوياً للغاية”. “شعرت وكأن المنزل على وشك الانهيار.”

وقال المكتب الرئاسي إن الرئيس المنتخب لاي تشينغ-تي، الذي سيتولى منصبه الشهر المقبل، سيزور مدينة هوالين في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

وأظهرت اللقطات رجال الإنقاذ وهم يستخدمون السلالم لمساعدة الناس على الخروج من النوافذ، بينما في أماكن أخرى، أدت الانهيارات الأرضية الهائلة الناجمة عن الهزات الأرضية إلى انهيارات التلال.

5b3268cb02.jpg
a518b0caa9.jpg

كما حدثت هزة قوية في مترو أنفاق تايبيه، الذي تم إغلاقه لفترة وجيزة لإجلاء الركاب، على الرغم من استئناف الخدمة بعد فترة وجيزة في معظم الخطوط.

وقالت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية، التي قدرت قوة الزلزال 7.7 درجة، إن عدة موجات تسونامي صغيرة وصلت إلى أجزاء من محافظة أوكيناوا الجنوبية.

وأصدرت وكالة الزلازل الفلبينية تحذيرا للسكان في المناطق الساحلية في عدة مقاطعات، وحثتهم على الإخلاء إلى مناطق مرتفعة. وأصدرت تايوان أيضًا تحذيرًا من حدوث تسونامي، لكنها لم تبلغ عن وقوع أضرار.

وقال مركز التحذير من تسونامي في المحيط الهادئ في هاواي في وقت لاحق إن التهديد بحدوث تسونامي قد انتهى.

ولا يزال من الممكن الشعور بالهزات الارتدادية في تايبيه، حيث تم تسجيل أكثر من 50 هزة ارتدادية، وفقًا لإدارة الأرصاد الجوية المركزية في تايوان.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية الصينية إن سكان إقليم فوجيان الصيني شعروا بالزلزال، في حين قال شاهد من رويترز إن سكان شنغهاي شعروا به أيضا.

وقالت شركة الكهرباء تاي باور إن معظم الطاقة عادت إلى العمل، مضيفة أن محطتي الطاقة النووية بالجزيرة لم تتأثرا بالهزات الأرضية. وقالت شركة تشغيل السكك الحديدية عالية السرعة في تايوان إنه لم يتم الإبلاغ عن أي أضرار أو إصابات في قطاراتها، لكنها أشارت إلى أن القطارات ستتأخر أثناء عمليات التفتيش.

وقالت شركة تايوان لتصنيع أشباه الموصلات، المورد الرئيسي لشركة أبل ونفيديا، إنها أخلت بعض المصانع وأن أنظمة السلامة لديها تعمل بشكل طبيعي. وبحسب الشركة: “لضمان سلامة الموظفين، تم إخلاء بعض الشركات وفقًا لإجراءات الشركة. ونحن نؤكد حاليًا تفاصيل التأثير”.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية التايوانية إن الزلزال هو الأكبر الذي يضرب الجزيرة منذ عام 1999، عندما أدى زلزال بقوة 7.6 درجة إلى مقتل حوالي 2400 شخص وتدمير أو إتلاف 50 ألف مبنى خلال أحد أسوأ الزلازل المسجلة في تايوان.

5657942bd9.jpg
48303f5058.jpg

قد تقرأ أيضا