عرب وعالم

أليك بالدوين متهم بخرق قواعد السلاح بفيلم «راست» ومحاميه يلوم خبراء السلامة

شكرا لقرائتكم خبر عن أليك بالدوين متهم بخرق قواعد السلاح بفيلم «راست» ومحاميه يلوم خبراء السلامة والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج الان - ابوظبي - نيو مكسيكو - رويترز

أكدت المدعية بولاية نيو مكسيكو الأمريكية، الأربعاء، أن الممثل أليك بالدوين خرق «قواعد أساسية» في التعامل مع الأسلحة في مقتل المصورة السينمائية هالينا هاتشينز عام 2021 خلال تصوير فيلم «راست»، بينما قال محامي بالدوين: إن خبراء السلامة في موقع التصوير، وهم مدانون في القضية، خذلوا موكله.

وسجل بالدوين البالغ من العمر 66 عاماً ملحوظات على طاولة الدفاع، واستمع بهدوء خلال محاكمته بتهمة القتل غير العمد في أول حادث إطلاق نار يؤدي إلى الوفاة في موقع تصوير أحد أفلام هوليوود منذ ثلاثة عقود.

والمحاكمة غير مسبوقة إلى حد كبير في تاريخ الولايات المتحدة، إذ يُحمل فيها ممثل مسؤولية جنائية عن مقتل شخص بسلاح ناري خلال التصوير. واستمعت هيئة محلفين في نيو مكسيكو للمدعية إرليندا جونسون، وهي توضح في مرافعتها أن بالدوين لم يبال بالسلامة خلال تصوير الفيلم ذي الميزانية المنخفضة، حينما صوّب سلاحاً إلى هاتشينز، وسحب إبرة إطلاق النار فيه، وضغط على الزناد خلال التجهيز لمشهد إطلاق نار في كنيسة جنوب غرب سانتا في.

وقالت إرليندا: «ستظهر الأدلة أن الشخص الذي عاش في عالم خيالي بسلاح حقيقي وانتهك القواعد الأساسية لسلامة التعامل مع الأسلحة النارية هو المدعى عليه، أليكسندر بالدوين».

وأشار المحامي أليكس سبيرو إلى هانا جوتيريز مصنعة الأسلحة ومسؤولة سلامة التعامل معها في الفيلم، وإلى ديف هولز المساعد الأول للمخرج والمسؤول عن السلامة بصورة إجمالية في موقع التصوير. ودين كل منهما في حادث إطلاق النار، وقال سبيرو: إنهما لم يتفقدا الأعيرة النارية في السلاح لضمان أنه آمن، ليستخدمه بالدوين.

وقُتلت هاتشينز، وأُصيب المخرج جول سوزا حينما انطلقت رصاصة حية من نسخة من مسدس (1873 سينجل أكشن آرمي) كانت جوتيريز لقمته دون قصد.

Advertisements
Advertisements

قد تقرأ أيضا